Powered by free wordpress themes

Home / Hajj/Umrah (Pilgrimage) / What should be done with qurbani/udhiyyah meat?

Powered by free wordpress themes

What should be done with qurbani/udhiyyah meat?

Shortened Question:

What should be done with qurbani/udhiyyah meat?

Question:

Assalam alaykum Moulana

What should be done with qurbani/udhiyyah meat?

 

Answer:

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

It is mustahab (desirable) for a person to eat from his own qurbani meat and to feed it to others. It is most preferred that one third of the meat is given as charity, one third is used to feed one’s family and friends, and the rest is kept for one’s self. However, if a person is in need of it himself, he may also keep it all for himself without distributing it [1].

The meat of a qurbani animal can be given to anyone: rich, poor, Muslim and even to non-Muslims [2].

And Allah Ta`ala knows best

Hafizurrahman Fatehmahomed

Concurred by,

Mufti Hanif Patel (UK)

 

 

[1]

رد المحتار (26/ 262)

قال في البدائع : والأفضل أن يتصدق بالثلث ويتخذ الثلث ضيافة لأقربائه وأصدقائه ويدخر الثلث ؛ ويستحب أن يأكل منها ، ولو حبس الكل لنفسه جاز لأن القربة في الإراقة والتصدق باللحم تطوع ( قوله وندب تركه ) أي ترك التصدق المفهوم من السياق ( قوله لذي عيال ) غير موسع الحال

عمدة الرعاية بتحشية شرح الوقاية (10/ 48)

 والأفضلُ أن يتصدّق بالثلث، ويتَّخذ الثلثَ ضيافةً لأقربائه وأصدقائه، ويدّخر الثلث، ويستحبُّ أن يأكلَ منها، ولو حبسَ الكلَّ لنفسه جاز؛ لأنَّ القربةَ في الإراقة، والتصدُّق باللحم تطوع.

بدائع الصنائع في ترتيب الشرائع (10/ 320)

وَالْأَفْضَلُ أَنْ يَتَصَدَّقَ بِالثُّلُثِ وَيَتَّخِذَ الثُّلُثَ ضِيَافَةً لِأَقَارِبِهِ وَأَصْدِقَائِهِ وَيَدَّخِرَ الثُّلُثَ لِقَوْلِهِ تَعَالَى { فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ } وَقَوْلِهِ – عَزَّ شَأْنُهُ – { فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ } وَقَوْلِ النَّبِيِّ عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ { كُنْت نَهَيْتُكُمْ عَنْ لُحُومِ الْأَضَاحِيِّ فَكُلُوا مِنْهَا وَادَّخِرُوا } فَثَبَتَ بِمَجْمُوعِ الْكِتَابِ الْعَزِيزِ وَالسُّنَّةِ أَنَّ الْمُسْتَحَبَّ مَا قُلْنَا وَلِأَنَّهُ يَوْمُ ضِيَافَةِ اللَّهِ – عَزَّ وَجَلَّ – بِلُحُومِ الْقَرَابِينِ فَيُنْدَبُ إشْرَاكُ الْكُلِّ فِيهَا وَيُطْعِمُ الْفَقِيرَ وَالْغَنِيَّ جَمِيعًا لِكَوْنِ الْكُلِّ أَضْيَافَ اللَّهِ تَعَالَى – عَزَّ شَأْنُهُ – فِي هَذِهِ الْأَيَّامِ وَلَهُ أَنْ يَهَبَهُ مِنْهُمَا جَمِيعًا ، وَلَوْ تَصَدَّقَ بِالْكُلِّ جَازَ وَلَوْ حَبَسَ الْكُلَّ لِنَفْسِهِ جَازَ ؛ لِأَنَّ الْقُرْبَةَ فِي الْإِرَاقَةِ .

[2]

الفتاوى الهندية – ط. دار الفكر (5/ 300)

ويستحب أن يأكل من أضحيته ويطعم منها غيره والأفضل أن يتصدق بالثلث ويتخذ الثلث ضيافة لأقاربه وأصدقائه ويدخر الثلث ويطعم الغني والفقير جميعا كذا في البدائع ويهب منها ما شاء للغني والفقير والمسلم والذمي كذا في الغياثية ولو تصدق بالكل جاز ولو حبس الكل لنفسه جاز وله أن يدخر الكل لنفسه فوق ثلاثة أيام إلا أن إطعامها والتصدق بها أفضل إلا أن يكون الرجل ذا عيال وغير موسع الحال فإن الأفضل له حينئذ أن يدعه لعياله ويوسع عليهم به كذا في البدائع

 (حاشية الطحطاوى على الدر المختار ج4 ص166 – بحوالة فتاوي محمودية (ج17، 436)        و يهب منها ما شاء لغني و لفقير و لمسلم و ذمي

(اعلاء السنن ج17  ص258 باب بيع جلد الاضحية .  ادارة القران كراتشى – بحوالة فتاوى محمودية ج17 ص434 جامعة فاروقية)

و للمضحى ان يهب كل ذالك او يتصدق به او يهديه لغنى او فقير او مسلم او كافر

فتاوى محمودية ج17 ص434 جامعة فاروقية

Check Also

What can the skin of an udhiya animal be used for

What should be done with the skin of an udhiyyah animal?

Shortened Question: What should be done with the skin of an qurbāni/udhiyyah animal?

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *